في ظل التأثيرات والتداعيات السلبية التي شكلتها المساكن العمالية في فترة جائحة كورونا، ندوة افتراضية بعنوان (المساكن العمالية بين التنظيم والعشوائية)

5
(1)

الثلاثاء، 10 نوفمبر 2020م

بهدف التعرف على الاشتراطات الأساسية التي يجب توافرها في المساكن العمالية، ودور الجهات المعنية في التنظيم القانوني لهذه الاشتراطات ومراقبة تنفيذها، وأبرز تحديات  تنظيم المساكن العمالية، يعقد الاتحاد العام لعمال السلطنة غداً الأربعاء الموافق 11 نوفمبر 2020م ندوة افتراضية بعنوان (المساكن العمالية بين التنظيم والعشوائية)، بمشاركة مختصّين من مجلس الشورى، ووزارة العمل وغرفة تجارة صناعة عُمان، والهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة، وبلدية مسقط.

وستتطرق الندوة إلى الاشتراطات الأساسية التي يجب توافرها في المساكن العمالية، ودور وزارة العمل في مراقبة المساكن العمالية في فترة جائحة كورونا، وكيفية تعامل الوزارة مع البلاغات والمخالفات المتعلقة بالمساكن العمالية. كما ستقوم اللجنة الصحية بمجلس الشورى باستعراض منظورها حول قضية مزاحمة المساكن العمالية للأحياء السكنية. من جانب آخر سيتطرق ممثل بلدية مسقط إلى آلية تعامل البلدية مع التسكين العشوائي للقوى العاملة الوافدة وسط الأحياء السكنية، وحملات متابعة قضية التسكين العشوائي للعمال والإجراءات المتخذة بهذا الشأن.

ومن جانب آخر ستطرق الندوة في محاورها إلى التأثيرات والتداعيات السلبية التي شكلها التنظيم العشوائي لبعض المساكن العمالية على ارتفاع أعداد المصابين بالتزامن جائحة كورونا، إضافةً إلى استعراض تجربة (قرية النهضة للعمال) في الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة كأحد النماذج الرائدة في مجال تنظيم المساكن العمالية.

Thank you for your Feedback

No votes so far! Be the first to rate this post.