الاتحاد الدولي لعمال النقل يؤكد على أهمية تعزيز تمثيل العمال في هياكل السلامة والصحة المهنية

0
(0)

الاثنين، 5 أكتوبر 2020م

بالتزامن مع جائحة كوفيد 19، واستمرارًا لجهود الاتحاد العام لعمال السلطنة في تمكين النقابات العمالية بالأدوات والمهارات الأساسية اللازمة لممارسة العمل النقابي -بشكل خاص- وتوعية العاملين بالقطاع الخاص وتعزيز قدراتهم -بشكل عام- ؛ نفذ الاتحاد العام “عن بُعد” مساء يوم الاثنين الموافق 5 أكتوبر 2020م حلقة نقاشية حول السلامة والصحة المهنية في بيئة العمل، شارك فيها عدد من ممثلي الهياكل النقابية بالسلطنة وعدد من المهتمين بمجال السلامة والصحة المهنية.

وهدفت الحلقة النقاشية – التي قدمها مهدي بن خصيب البوسعيدي – مدرب معتمد في مجال السلامة والصحة المهنية- إلى التعريف بمفهوم السلامة والصحة المهنية وأهميتها في بيئة العمل وآليات التخطيط وإدارة تقييم المخاطر في بيئة العمل الناتجة عن الحوادث مثل الحرائق والاختناقات بسبب الانبعاثات الغازية ووسائل السيطرة عليها، إضافةً إلى آليات تقييم خطط إدارة برامج السلامة والصحة المهنية.

وتخلل الحلقة النقاشية مداخلات لمختصّين من الاتحاد الدولي لعمال النقل أوضحوا من خلالها أهمية التأكد من مدى تطبيق المنشآت للتدابير الخاصة بالسلامة والصحة المهنية، وأهم الاتفاقيات الدولية التي تناولتها، علاوةً على ضرورة تعزيز تمثيل العمال في هياكل السلامة والصحة المهنية، وتوفير معدات السلامة في بيئات العمل.

كما أشارت مداخلات الاتحاد الدولي للنقابات إلى أهمية التفتيش الدوري من قبل ممثلي النقابات وممثلي السلامة والصحة المهنية، والضوابط والإجراءات الوقائية التي قام بها الاتحاد الدولي لعمال النقل للحد من انتشار فيروس كورونا بين العمال. لتختتم الحلقة النقاشية بفتح باب النقاش والاستفسارات والتي ركزت على معظم محاور الحلقة.

الجدير بالذكر اللائحة التنظيمية لتدابير السلامة والصحة المهنية في المنشآت الخاضعة لقانون العمل العُماني الصادرة بالقرار الوزاري رقم (286/2008) جاءت لتقر مجموعة من القواعد الملزمة لحماية العاملين من أخطار العمل بمختلف المجالات، والمحافظة على السلامة العامة والبيئة.

 

Thank you for your Feedback

No votes so far! Be the first to rate this post.